الحياه صعبه ولكنها لذيذه

الحياه نجدها صعبه ولكنها لذيذفهيا نستمتع بها وبمشاكلها

المواضيع الأخيرة

» صور كرتون رومانسية
السبت مارس 26, 2011 2:45 am من طرف زائر

» خبررر عاااااااااااااجل تعين شيخ الأزهر الجديد
السبت مارس 20, 2010 12:35 am من طرف حمزة

» عيد الأم وكيف وصل لبلاد المسلمين
الجمعة مارس 19, 2010 11:30 pm من طرف حمزة

» الاحتفال بالمولد النبوي الشريف
السبت فبراير 20, 2010 1:43 pm من طرف حمزة

» أحلا كلام فى احلا غرام
الجمعة فبراير 19, 2010 3:16 pm من طرف MEROLOVERES

» معجزات سيدنا محمد صلي الله عليه وسلم
الجمعة فبراير 19, 2010 3:10 pm من طرف حمزة

» طلب هاااااااااام وخطير جدا
الجمعة فبراير 19, 2010 2:50 pm من طرف MEROLOVERES

» طير انت دي في دي
الخميس فبراير 11, 2010 9:36 pm من طرف هشام السايس

» فزورة 1
الخميس فبراير 11, 2010 9:28 pm من طرف هشام السايس


    قضية الاجتثاث هدفها تصفية الخصوم السياسين

    شاطر
    avatar
    MEROLOVERES

    عدد المساهمات : 40
    تاريخ التسجيل : 07/02/2010

    قضية الاجتثاث هدفها تصفية الخصوم السياسين

    مُساهمة  MEROLOVERES في الإثنين فبراير 08, 2010 4:11 am

    <TABLE id=table3 dir=rtl style="BORDER-TOP-WIDTH: 0px; BORDER-LEFT-WIDTH: 0px; BORDER-BOTTOM-WIDTH: 0px; BORDER-RIGHT-WIDTH: 0px" width="100%" border=1>

    <TR>
    <td style="BORDER-RIGHT: medium none; BORDER-TOP: medium none; BORDER-LEFT: medium none; BORDER-BOTTOM: medium none">
    </TD></TR></TABLE>
    استنكر رئيس كتلة العراقية رئيس الوزراء العراقي الأسبق إياد علاوي محاولات بعض الجهات استخدام مبدأ الاجتثاث من أجل مواجهة الخصوم السياسيين بعيداً عن الدستور العراقي الذي كان واضحاً في التفريق بين البعثيين وبين البعث الصدامي. وحذر علاوي في تصريحات لصحيفة "الخليج" الإماراتية من أن الاجتثاث العشوائي سيؤدي إلى ضياع مرتكبي الجرائم الحقيقيين، لافتا إلى أن قضية الاجتثاث تحتاج إلى تهم واضحة جدا ومعلومة.
    وأضاف "إننا كنا مع اجتثاث المسيئين ومحاسبتهم بقسوة من خلال القانون والقضاء"، مؤكدا أن حزب البعث انتهى في العراق ولابد من التفريق بين البعث والبعثيين، وشدد على أن ما يحصل الآن هو محاولة للقضاء على الخصوم السياسيين والتغطية على فشل الحكومة والأحزاب الحاكمة في كثير من الملفات. ورأى رئيس الوزراء الأسبق أن موضوع الاجتثاث بات "موضوعاً مسيساً" والتهم تطلق جزافاً بهدف التغطية على ملفات الفشل الكثيرة ، وأكد أن العملية السياسية أصيبت بإحباط كبير بسبب قرارات الاجتثاث، داعيا إلى تنفيذ مشروع مصالحة وطنية حقيقية يشمل الجميع ويستثني فقط القتلة والإرهابيين .
    كما حذر من أن إهمال العراق وعدم جعله الرقم الأول في اهتمامات الدول الكبرى ، وتحديدا الولايات المتحدة ، سيؤدي إلى عدم استقرار المنطقة والشرق الأوسط، داعيا الإدارة الأميركية إلى وضع العراق بين أهم اهتماماتها. ونفى علاوي حصول لقاء مرتقب بينه وبين زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر، مبديا رغبته في التحالف مع أية جهة تؤمن بالعراق الجديد وتؤمن بمبدأ المشاركة، وأشار إلى وجود فكرة للتحالف مع الأكراد بعد الانتخابات، وشدد على أن الأكراد لا يؤمنون بالطائفية السياسية وهذا الأمر يجعلهم "قريبين منا"، مشيراً إلى أن أي إخفاق في العملية السياسية والانتخابات المقبلة ستتحمله الحكومة العراقية.

      الوقت/التاريخ الآن هو الثلاثاء أكتوبر 17, 2017 12:06 am